• Find a Store
  • Pay safe
    with SADAD
  • Collect from store
    within 2 hours
  • Pay cash
    on delivery
0 Item(s)
My Cart

Your cart is empty!

Please add some items

الساعات الذكية دليل المشتري

الساعات االذكية هي أحدث الابتكارات الرقمية، والمقدمة من العديد من عمالقة التطور التكنولوجي بحيث يمكنك ارتداء ساعة يد قادرة على الاتصال بالإنترنت.

إنها فقط مسألة وقت قبل بدأ أجهزة مثل الساعات بالتحول إلى ساعات رقمية. اليوم الساعة وغداً من يدري؟

شيء واحد مؤكد وهو أن سوق الساعات الذكية في نمو متزايد كل يوم، مع المزيد والمزيد من المنتجات التي يتم اصدارها لتحقيق أقصى قدر من الإستفادة.

فإذا كنت تريد شراء مثل هذه الأجهزة، وتريد معرفة كل شيء عنها. ما يمكنها القيام به هو تقديم هذا الدليل الذي سوف يوفر لك كل ما تحتاج إلى معرفته حول الساعات الذكية.

نظام iOS مقارنةً بنظام أندرويد

آبل واحدة من أولى الشركات الداخلة في سوق الساعات الذكية.

أجهزتها تعمل بنظام iOS والذي يسمح بالاتصال بأجهزة آبل الأخرى.لكن بعض الساعات الأخرى المتاحة تستخدم نظام أندرويد. وهناك عدد قليل لا يستخدم أي منهما مثل بيبل.

الهدف من كل هذا هو أنه يجب اختيار ساعة ذكية تتوافق مع الهاتف الذكي الذي تملكه حالياً. هذا لأنك بحاجة إلى الجهاز الذي يمكن مزامنته مع الهاتف الخاص بك حتى لا تفقد الكثير من الميزات الأساسية.فساعات آبل تعمل فقط مع أي فون. لذلك إذا لم يكن لديك أي فون فليس هناك داعي لشراء ساعة آبل الذكية.

أفضل التطبيقات

مثل الكثير من الهواتف الذكية، يمكن للساعات الذكية تفعيل فقط التطبيقات التي تم تصميمها لنوع معين من الساعات.لذلك إذا كان هناك تطبيقات معينة تريد تحميلها فعليك التأكد من شراء الساعة الذكية الصحيحة.

تضم شركة آبل حالياً أكبر متجر تطبيقات مع ما يقرب من 10000 تطبيق سواء كانت مجانية أو غير مجانية وجميعها متوفرة للتحميل. ببساطة هناك الكثير من التطبيقات سوف تجدها تم تطويرها لإصدارات الهاتف الذكي.

ساعات اليد الأخرى التي تعمل بنظام iOS ليس لا يمكنها الوصول إلى مثل هذه المكتبة الواسعة من التطبيقات. أما ساعات سامسونج تايزن والتي تعمل بنظام تشغيل تايزن الخاص بها لديها أكثر من ألف تطبيق.

بيبل والتي لديها عدد من المزايا على عكس الساعات الاخرى لكنها لا يمكنها المنافسة في هذا المجال. لكن لديها القدرة على الإتصال بالهواتف الذكية لآبل وأندرويد، فإنها ليست محدودة كما يتصور البعض.

وهذه التطبيقات قادرة على القيام بالعديد من الوظائف المختلفة. حيث يمكنها أن تحقق المزيد من المنافع ومتابعة مستوى لياقتك البدنية وتسمح لك بمراجعة البريد الإلكتروني الخاص بك أو حتى معرفة حالة الطقس.

إنها جزء أساسي من تجربة استعمال الساعة الذكية، لذلك تأكد من اختيارالجهاز مع التطبيقات الأفضل لك.

الأنواع المختلفة من الشاشات

قد يبدو من غير المألوف أن بعض الأجهزة تحتوي على شاشة تعمل باللمس وأخرى تعمل بالأزرار، ولكن هذا هو الحال.

ولأسباب كثيرة نجد أن الشاشات التي تعمل باللمس هي الخيار الأفضل بالنسبة للكثيرين. غير أن الساعات التي يتم التحكم بها عن طريق الأزرار عادةَ ما تكون بأسعار معقولة أكثر بكثير من غيرها، لذلك بالتأكيد يصبح لها مكان في السوق.

أيضاً بعض الناس يشعرون أن الساعة الذكية صغيرة جداً على أن تكون الشاشة الخاصة بها تعمل باللمس، وبالتالي يفضلون أسلوب زر التنقل عبر مختلف التطبيقات والإعدادات.

وكذلك يمكنك إضفاء طابعك الشخصي إذا كنت لا تريد الساعة الذكية التي على معصمك مثل التي يملكها الجميع، يمكنك القيام بضبط خاص حتى تعمل بالطريقة التي تريدها. وواحدة من الطرق للقيام بذلك هي عن طريق شراء حزام بديل. هناك العديد من الخيارات التي يمكن الإختيار من بينها وبعضها متوفر في اكسترا.

أسعار ساعات اليد الذكية

الساعات الذكية المتاحة مناسبة لكل الميزانيات. ساعات آبل الذكية عادةً ما تكون أغلى ثمناً ولكن بصفة عامة تكون ذات مستوى جودة أعلي. حيث تبدأ أسعار ساعات آبل الذكية من حوالي 1500 ريال سعودي.

أما بيبل فهي في متناول الشخص العادي لأن ميزانيتها مقارنة بآبل أقل بكثير. فهي لا تمتلك المميزات الخيالية لكنها تقوم بالمهام الضرورية. وماركات أخرى مثل سوني وسامسونج وإل جي وهواوي متوفرة بأسعار متوسطة.

عمر البطارية

كلما كانت الساعة متطورة كلما كان عمر البطارية أقل. فإذا كان لديها شاشة ملونة، فهي تلقائياً ستستخدم الكثير من طاقة البطارية، ومن الممكن أن تستمر لمدة يوم أو يومين كحد أقصى. ويمكن للجهاز أن يحتوي على ميزات أكثر تطوراً مثل التعرف على الصوت وهذا يجعل عمر البطارية أقل بكثير مما ينبغي. من ناحية أخرى، متوسط ساعة آبل الذكية عادة ما تستمر لمدة 18 ساعة.